استعراض الخطة التنفيذية لتنمية السياحة في عسير للعام 1427هـ

  • Play Text to Speech


 
استعرض اجتماع عقد يوم أمس الأربعاء 12/11/1426هـ في مقر الهيئة العليا للسياحة الخطة التنفيذية للتنمية السياحية بمنطقة عسير لعام 1427هـ، والمشاريع السياحية المقترح تنفيذها ضمن إستراتيجية التنمية السياحية بالمنطقة. وذلك في إطار سلسة الاجتماعات المقرر عقدها مع أمراء المناطق لتنفيذ عدد من المشاريع السياحية خلال العام المقبل. وأوضح صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز الأمين العام للهيئة العليا للسياحة خلال اللقاء الذي تم بحضور صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة عسير رئيس لجنة التنشيط السياحي، وأمين المنطقة، ورئيس الغرفة التجارية، ومسوؤلي الهيئة في مقر الهيئة أن هذا الاجتماع يعقد ضمن توجيهات القيادة في إقرار الميزانية والتركيز على تنفيذ المشاريع مشيراً إلى أن أمانة الهيئة تعقد اجتماعات دورية مع أمراء المناطق لتوحيد الجهود وتفعيلها، وذلك برعاية ومتابعة من صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية رئيس مجلس إدارة الهيئة العليا للسياحة الذي يتابع ويدعم خطط الهيئة التي تؤكد على أن السياحة صناعة تنبع من المناطق. وأكد الأمير سلطان أن منطقة عسير لديها الكثير لتقدمه في صناعة السياحة نظراً لما تتمتع به من مقومات كبيرة لاستقطاب السياح، مشيراً إلى أن إستراتيجية تنمية السياحة في منطقة عسير التي أنجزتها الهيئة بالتعاون مع أمارة المنطقة والأجهزة الحكومية والخاصة ذات العلاقة، قد حددت 96 موقعاً سياحياً في مناطق التنمية السياحية وخارجها، و6 مناطق سياحية في أبها، وتنومة والنماص، وسبت العلايا، وتهامة، وساحل عسير، وذلك بعد أن تم التعرف على خصائص الموارد السياحية وحصرها بالكامل، ووضع عدد من المحاور الخاصة بتطوير المنتجات السياحية التي من المؤمل بإذن الله أن تساهم في دعم الاقتصاد الوطني. وأضاف الأمير سلطان أنه تم خلال الاجتماع إقرار إعادة تشكيل مجلس التنمية السياحية في المنطقة برئاسة سمو نائب أمير منطقة عسير وعضوية عدد من الجهات ذات العلاقة من القطاعين العام والخاص، كما تم مناقشة أبرز المعوقات التي تواجه نمو السياحة في المنطقة وسبل تذليلها، مشيراً إلى أن الهيئة عرضت عددا من المتطلبات والاحتياجات الضرورية في المناطق لعدد من الوزارات والجهات ذات العلاقة وأنها تعمل على تسريع تجاوب تلك الجهات بما يخدم التنمية السياحية في المناطق. وأوضح سموه أنه تم مناقشة العمل بطريقة منهجية موحدة يسعى الطرفان من خلالها إلى توحيد الجهود والحد من الازدواجية في الصلاحيات والمسؤوليات، مشيراً إلى أنه تم استعراض مشاريع تنمية السياحة في منطقة عسير لعام 1427هـ والتي منها عرض الهوية السياحية للمنطقة، وتطوير عدد من الوجهات السياحية والمواقع الاستثمارية، وترميم عدد من القلاع التاريخية وتهيئة موقع لسوق الحرفيين مثل سوق محايل عسير وإدراج سوق السودة ضمن خطة تطوير الأسواق الشعبية، وبدء تنفيذ متحف عسير الإقليمي بعد إنهاء تصميمه من المكتب الاستشاري، وتنفيذ مشروع المحافظة على وسط مدينة أبها إبتداء من حي النصب، وتوحيد الجهود مع أمانة منطقة عسير للعمل على استغلال وسط المدينة سياحياً، مؤكداً أن العام القادم سيشهد تحولاً في العمل مع الأمانات والبلديات المحلية بشكل مباشر لتنفيذ المشاريع على أرض الواقع في ظل توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالعزيز وزير الشؤون البلدية والقروية وتحت إطار الاتفاقية الموقعة بين الهيئة والوزارة. وأضاف الأمير سلطان أن العام القادم سيشهد كذلك تنفيذ عدد من برامج التدريب لتوطين وظائف القطاع السياحي وإيجاد فرص عمل جديدة من خلال المشاريع والفعاليات المستحدثة في منطقة عسير، موضحاً أنه سيتم تفعيل عدد من البرامج الخاصة بالعلاقة بين السياحة والمجتمع مثل برنامج( ابتسم) للتربية السياحية المدرسية، وتجربة عسير في ثقافة العمل التطوعي، وتبني تجربة رجال ألمع في تفعيل ثقافة المجتمع المحلي، إضافة إلى دعم مجوعة منتقاة من الفعاليات والمهرجانات على مدار السنة، وبدء تنفيذ مكافحة التشويه البصري العمراني في مناطق التنمية السياحية. وقال سمو الأمين العام أن الهيئة تعمل على تعزيز مكانة المنطقة كوجهة في عدد كبير من الأنماط السياحية مثل السياحة الرياضية لمتسلقي الجبال والطيران الشراعي والقفز المظلي وسياحة الأعمال وسياحة التراث والثقافة. هذا وقد استعرض الاجتماع برامج التسويق التعاوني عبر مركز المعلومات السياحية في مطار أبها، والهاتف السياحي الذي تقدم الهيئة من خلاله الفرصة للسياح للتعرف على المقومات والأنشطة السياحية في عسير، وموقع المملكة التسويقي على الإنترنت. من جهته أعرب صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد نائب أمير منطقة عسير عن سعادته لزيارة الهيئة بدعوة من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان وقال "لقد اطلعنا على خطة التنمية السياحية في منطقة عسير، واعتقد أنها خطة مدروسة بشكل جيد، وأتمنى أن تنفذ على أرض الواقع كما شاهدناها اليوم، وإن شاء الله بتعاون الأمارة والهيئة سنضمن المحافظة على مكانة عسير رائدةً في مجال السياحة كما كانت، مشيراً إلى أهمية قطاع السياحة اقتصادياً ودوره في توفير فرص العمل". حضر الاجتماع أمين منطقة عسير الأستاذ حمدان بن فارس العصيمي، و رئيس الغرفة التجارية الصناعية بأبها المهندس عبدالله المبطي، كما حضره عدد من مسؤولي الهيئة والمدير التنفيذي لجهاز السياحة بمنطقة عسير.
.+