الأمير سلطان بن سلمان: نسعى إلى جعل المملكة وجهة جديدة في مجال السياحة العلاجية

  • Play Text to Speech


 
تشارك المملكة العربية السعودية ممثلة في الهيئة العليا للسياحة ووزارة الصحة في المعرض الدولي الثالث للسياحة العلاجية والعطلات المقرر افتتاحه اليوم الأربعاء 12/11/1426هـ في مركز المعارض العالمي بمملكة البحرين، وذلك بحضور واسع من مختلف الشركات والمؤسسات المقدمة للخدمات العلاجية في أكثر من 15دولة خليجية وعربية وأجنبية. وأوضح صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان الأمين العام للهيئة العليا للسياحة أن الهيئة تستهدف إبراز المنتج السياحي الطبي والعلاجي السعودي على خارطة العالم السياحية، حيث ستقوم من خلال مشاركتها في المعرض بإبراز المنتجات والخدمات السياحية الطبية والعلاجية في المملكة، وكذلك التعريف بعناصر الجذب السياحي المساندة لصناعة السياحة الطبية والعلاجية، إضافة إلى تعزيز التعاون والتكامل بين الشركات المشاركة، والاتصال المباشر بوسائل الإعلام والسائح المستهلك وشركات منظمي الرحلات، والاستفادة من تجارب الدول الأخرى في هذا المجال. وأختتم سموه تصريحه بالإشارة إلى أن الهيئة العليا للسياحة سبق أن وقعت اتفاقية مع وزارة الصحة لتفعيل مبادرة السياحة العلاجية حيث يتم التعاون بشكل رئيس مع وزارة الصحة في هذا المجال. من جانبه قال نائب الأمين العام المساعد للتسويق بالهيئة الدكتور فهد الجربوع أن المشاركة في هذا المعرض ستكون عبر جناح خاص بالمملكة تبلغ مساحته أكثر من 200 متر مربع و يضم 19 جهة، كما ستعقد الهيئة والوزارة ورشة عمل على هامش المعرض حول السياحة العلاجية ستناقش عدداً من المحاور المتعلقة بالسياحة العلاجية ويشارك بها نخبة من الأطباء السعوديين. وأشار الجربوع إلى أن مشاركة الجهات المعنية ذات العلاقة بالمجال العلاجي من القطاعين الحكومي والخاص تأتي تحت مظلة الهيئة العليا للسياحة ووزارة الصحة وذلك في إطار مبادرات الهيئة لتنمية المنتجات السياحية وتسويقها بما فيها السياحة العلاجية، وستقوم هذه المؤسسات والشركات ومن أبرزها مدينة الملك عبد العزيز الطبية، ومستشفى الملك خالد التخصصي للعيون، وشركة أدمة الطبية، ومستشفى الدكتور سليمان فقيه، والمركز التخصصي الطبي، ومركز مايز، وفندق المطلق، بالإضافة إلى وزارة الصحة، بعرض أحدث ما وصلت إليه الخدمات العلاجية في تلك الدول، كما ستنظم ندوات ومحاضرات تتعلق بهذه الخدمات وتقديم الاستشارات المجانية المباشرة وعن بعد. تجدر الإشارة إلى أنه تم خلال مشاركة المملكة في العام الماضي إبرام عدد من اتفاقيات التعاون والتفاهم في المعرض بين مجموعة من المستشفيات السعودية والأجنبية المشاركة وتم تبادل الخبرات والمعلومات، كما تم إبرام عقود تأمين طبي لقرابة 195 ألف من الحجاج القادمين من دول إيران وماليزيا وسلطنة بروناي تقدر قيمتها بحوالي 36.5 مليون ريال ( 9،7) مليون دولار. وكذلك التأمين الصحي لقرابة 120ألف إندونيسي، و15 ألف من ماليزيا، و40-60 ألف حاج من إيران.
.+