اقتراح إطار نظامي لمراكز الخدمة على الطرق السريعة

  • Play Text to Speech


 
في إطار الجهود التي تبذلها الهيئة العليا للسياحة بالتنسيق مع الجهات الحكومية المعنية بالإشراف على مراكز خدمات الطرق الإقليمية في المملكة, قامت الهيئة مؤخرا بتكليف أحد المكاتب الاستشارية بتقديم مقترح لوضع إطار لتحديث الأنظمة والتشريعات الخاصة بمراكز خدمات الطرق بما يوفر بيئة استثمارية جيدة ويضمن إيجاد شركات بترولية متخصصة مؤهلة تعمل على تنفيذ وتشغيل مراكز خدمة نموذجية. يأتي ذلك في ضوء الاهتمام الذي توليه الهيئة لهذا الموضوع لما له من علاقة مباشرة بالسياحة الداخلية حيث أشارت إحصاءات مركز (ماس) التابع للهيئة العليا للسياحة إلى أن 86% من السياح في المملكة استخدموا الطرق البرية خلال تنقلهم بين الوجهات السياحية في المملكة خلال عام 1426هـ , ونظرا للوضع الراهن المتردي للاستراحات والمرافق الخدمية على الطرق الإقليمية فقد قامت الهيئة بالتنسيق مع الجهات الحكومية المعنية بخدمات الطرق السريعة وفي مقدمتها وزارة الشؤون البلدية والقروية للعمل على تحسينها. وقد أعدت الهيئة مقترحا لتحسين مراكز الخدمة على تلك الطرق يتركز على إسنادها لشركات بترولية متخصصة, وجاء المقترح بناء على دراسة تضمنت وصفا للوضع الراهن لاستراحات الطرق في المملكة، ومسحا للتجارب الدولية، وتبني عدد من الحلول العاجلة والحلول الجذرية والشاملة لتحسين أداء مراكز الخدمة ومن الحلول العاجلة: وضع نظام مراقبة فعال، وبرنامج حوافز، وتسهيل الاستثمارات المتخصصة (مطاعم، فنادق)، إضافة إلى توفير المواقف الجانبية، وتنظيم للتراخيص، فيما دعت من خلال الحلول الجذرية (الشاملة) إلى تطوير إطار نظامي متكامل لتحديث الأنظمة والتشريعات الحالية بما يسهل إيجاد بيئة تنافسية جيدة تشجع على قيام شركات متخصصة مؤهلة تعمل على تنفيذ وتشغيل مراكز خدمة نموذجية، لرفع مستوى الخدمات القائمة والمستقبلية. ودعت الهيئة إلى تشكيل لجنة على مستوى الوكلاء من الوزارات لمناقشة المقترح هي (اللجنة التوجيهية لدراسة أوضاع مراكز الخدمة) مكونة من: وزارة الشئون البلدية والقروية، ووزارة الداخلية، ووزارة النقل، ووزارة المالية، ووزارة الحج، ووزارة التجارة والصناعة, ووزارة المالية بالإضافة للهيئة العليا للسياحة, وقد بدأت هذه الهيئة اجتماعاتها. كما أن الهيئة نظمت مؤخرا ورشة عمل حول دور مراكز الخدمة على الطرق الإقليمية، بحضور مسئولين من الجهات الحكومية المشاركة في اللجنة التوجيهية لدراسة أوضاع مراكز الخدمة وممثلين من كبرى الشركات والمستثمرين بهدف إتاحة الفرصة للمهتمين والراغبين في الاستثمار بالمشاركة في تحسين مستوى الخدمات المقدمة على الطرق، وتناولت الورشة ما تم بشأن الدراسة التي قام بها أحد المكاتب الاستشارية لتطوير إطار نظامي لتحديث الأنظمة والتشريعات الخاصة بمراكز الخدمة على الطرق, وتم في الورشة الاستماع إلى مرئيات المستثمرين حول كيفية تطوير هذه الخدمات وجدوى الاستثمار فيها.
.+