المملكة تقدم وجهاتها السياحية في ملتقى سوق السفر العربي بدبي

  • Play Text to Speech


 
تشارك المملكة العربية السعودية ممثلة بالهيئة العليا للسياحة في الدورة الخامسة عشرة من ملتقى سوق السفر العربي 2007، الذي يقام في مدينة دبي خلال الفترة ما بين 14 – 17 ربيع الآخر 1427هـ، الموافق 1 - 4 مايو "آذار" المقبل، وسط حضور دولي يقدر بأكثر من 60 دولة في هذا التجمع الذي يرعاه سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء بدولة الإمارات وحاكم دبي ، ويحضره صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان الأمين العام للهيئة العليا للسياحة. وقال نائب الأمين العام المساعد للتسويق في الهيئة الدكتور فهد الجربوع أن مشاركة المملكة في هذا الملتقى يأتي امتدادا للنجاحات التي حققتها مشاركة المملكة السابقة في هذا الملتقى الدولي، مشيرا إلى أن الهيئة تهدف من خلال مشاركتها في الملتقى إلى تقديم المملكة كوجهة سياحية مناسبة لمواطني دول مجلس التعاون الخليجي إلى جانب السياح المحليين الذين يعتبرون الشريحة الأولى التي تركز عليها معظم أنشطة الهيئة وبرامجها، كما تستهدف المشاركة دعم أنشطة منظمي الرحلات السياحية المؤهلين من قبل الهيئة، وزيادة معدلات الزيارة وتنشيط حركة السفر والسياحة، إضافة إلى تشجيع الاستثمار في المشاريع السياحية، وعرض الأنماط وعناصر الجذب والخدمات السياحية. وأوضح أن جناح الهيئة يشغل مساحة تقدر بـ 517 مترا مربعا، ويحتوي على 18 جناحا تضم أجنحة عدد من الشركاء في القطاع الخاص في مختلف الأنشطة والأعمال السياحية، مشيرا إلى أن الهيئة دعت شركائها من المختصين في السياحة للاستفادة من هذه الفرصة لتقديم عروضهم السياحية في الجناح، وتعريف الوفود التجارية بالشركات المشاركة تحت مظلة الهيئة. وأشار الدكتور الجربوع إلى أن الجهات المشاركة في الجناح السعودي التي أبدت رغبتها في المشاركة هي: الشركة الوطنية للسياحة (سياحية)، وفندق الشهداء، وشركة دار الإيمان، ومجموعة الطيار للسفر، والفرسان للسفر والسياحة، ومؤسسة سد السملقي، وفندق المدينة أوبروي، وشركة القصواء للحج والعمرة، وشركة حجيج للحج والعمرة والسفر والسياحة، وشركة مواسم للسياحة وخدمات المعتمرين، وفنادق مدينة الرياض مجموعة آسيا للفنادق المحدوة، البوابة الدولية، سفريات ايس، الباب السابع لخدمات الحجز الآلي، المؤيد للسفر والسياحة. يذكر أن "سوق السفر العربي" يعتبر أحد المعارض الدولية التي تجتمع فيها شركات الوجهات السياحية، ومالكي المنتجعات، والخطوط الجوية، وشركات الخدمات السياحية من قارات العالم الخمس، ويعقد هذا العام للمرة الخامسة عشرة على التوالي، حيث شارك العام الماضي في الملتقى 2092 جهة مشاركة، في حين بلغ زوار المعرض في العام ذاته أكثر من 20 ألف زائر.
.+