جنادرية القصيم تحتضن سياحي المذنب 28

  • Play Text to Speech


 
تتجمهر جموع من زوار وأهالي محافظة المذنب حول ركن (الكتاتيب) في سوق المجلس القديم، للاستماع إلى القراء الذين تحلقوا جلوساً على الأرض يرددون خلف شيخهم بصوت جماعي آيات من القرآن الكريم، في مشهد تمثيلي يصور حال التعليم قبل المدارس النظامية. و في ركن غير بعيد من مهرجان سياحي المذنب 28 يلعب مجموعة من الفتيان لعبة شعبية قديمة تدعى (الدنانة) وهي عبارة عن عجلة صغيرة يتم دفعها هرولةً بعصا. ويحتضن السوق الذي يعتبر أحد المعالم التراثية في منطقة القصيم فعاليات شعبية أخرى مثل: مراسم العرس قديماً، والختمة، وخبز التنور، وجلسة من الماضي، ومسابقة أفضل طبق شعبي، ومسيرة السيارات القديمة. ويتيح المهرجان الذي انطلقت فعالياته في الخامس عشر من جمادى الآخرة الجاري بدعم ورعاية من الهيئة العليا للسياحة الفرصة لزائريه للتعرف على ممارسة الحرف القديمة كالسواني والدياسة والختام والبناء. فضلاً عن المشاركة في مزاد التراث الذي يعرض للبيع عشرات القطع الأثرية والأدوات الحرفية والملابس التراثية والمشغولات اليدوية. والسواني هي مهنة تستخدم فيها حيوانات مدربة كالإبل والثيران والحمير لاستخراج المياه من الآبار العميقة، حيث تقوم الحيوانات بسحب المياه من الآبار. أما الدّياسة فهي مرحلة هرس المحصول لفصل الحب عن السيقان والسنابل، باستخدام مجموعة من البقر أو الحمير. ويقول محافظ المذنب ورئيس اللجنة العليا المنظمة صالح بن محمد المحيميد بأن برامج هذا العام تختلف عن الأعوام الماضية من حيث البرامج والفعاليات. وحرص المنظمون على تقديم عروض للألعاب الشعبية في الفترة المسائية مثل: حمد حمد، الجلدية، سبع الحجر، عظيم ساري، دنانة، أم تسع، طق طاقية، شد الحبل. وعلى فترتين، من السابعة إلى التاسعة صباحاً، ومن العاشرة وحتى الثانية عشرة مساءً تستقبل معارض خيمة الشباب بمنتزه البحيرة زائريها؛ والمعارض المشاركة هي: المعرض الصحي، المعرض الأمني، معرض الهلال الأحمر، معرض هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، معرض مكتبة الملك فهد الوطنية، المعرض الخيري. ويقصد مجموعة من الشباب المنتزه حتى الثانية صباحاً لممارسة البياردو وتنس الطاولة وكرة الطائرة. ويشارك آخرون في مغامرة البحث عن الكنز ومسابقات الأحلام وأحسن طباخ والتحدي. وتتسابق في بطولة كرة القدم فرق محلية حملت أسماء فرق عربية شهيرة كالزمالك، والكرمة، والسد، والمحرق، والرجاء، والترجي، والوصل، والسالمية. وتستضيف قرية أمان مهرجان الإبداع الصيفي النسائي والذي يقدم فعالياته ابتدءا من 22/6/1428هـ عبر الخيمة التراثية، والليلة الشعبية، والمسابقات الثقافية، والأناشيد، والقصص والحكايات. وعلى مدى ستة أيام يقدم نادي الموهوبين في منتزه العوائل برامج تدريبية في حفظ القرآن الكريم والرسم والإلقاء والشعر والتصماميم. أما المركز الثقافي فيعقد ندوتين "حول تربية الأبناء وفن التعامل مع المراهقين"، والخلافات الزوجية.. مشاكل وحلول". كما يعرض مسرحيتي "شقة العزاب" و "فرقة روائع". ويعتبر السوق القديم (جنادرية القصيم) أحد معالم الديرة القديمة، ويقع إلى الشرق من قصر باهلة الذي يعود تاريخه إلى القرن العاشر الهجري. وتشير بلدية محافظة المذنب إلى أن السوق كان مركزاً اجتماعياً، ومقصداً أسبوعياً للمزارعين وأهالي البادية أيام الجمع، يبتاعون منه المواشي والمواد الغذائية، والملابس. وبادرت البلدية بترميم بعض المنازل والدكاكين والمدرسة القديمة للشيخ عبدالله بن دخيل والسجن ومسجد قصر باهلة. وحظي السوق القديم بافتتاح رسمي من قبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر أمير منطقة القصيم. ونجح السوق في استضافة فعاليات سياحي المذنب 26 و27 علاوة على ثلاث مهرجانات شعبية.
.+