شركة لاستثمار متنزه الأحساء الوطني

  • Play Text to Speech


 
قال المهندس صالح بن حسن العفالق نائب رئيس مجلس إدارة شركة الأحساء للسياحة والترفيه (أحسانا) إن الشركة تتجه لتأسيس شركة خاصة تتولى تطوير 6 مليون متر مربع من متنزه الأحساء الوطني. مرجحاً إقامة مدينة ترفيهية كبيرة في المرحلة الأولى من أعمال التطوير. وذكر العفالق أول من أمس السبت عقب توقيعه مع معالي وزير الزراعة الدكتور فهد بن عبدالرحمن بالغنيم عقدين لاستثمار متنزهي الأحساء والشيباني، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان الأمير العام للهيئة العليا للسياحة، ذكر بأن عمليات تطوير متنزه الأحساء الوطني التي تقدر بمئات الملايين ستتم بمشيئة الله على مراحل، مرجحاً إقامة مدينة ترفيهية كبيرة في المرحلة الأولى، وإنشاء فنادق ووجهات ريفية أخرى في المراحل المقبلة. وقال بأن الشركة تعتزم تطوير متنزه الشيباني كوجهة للسياحة العائلية، للباحثين عن الهدوء والاستجمام. وقال بأن الشركة تستهدف من مشاريعها جميع شرائح المجتمع، وأن رسوم الدخول للمتنزهين ستكون رمزية. مؤكداً بأن (أحسانا) أنشئت لخدمة أهالي الأحساء عبر تطوير الأعمال السياحية في المحافظة. وأشار العفالق بأن (أحسانا) تجري حالياً دراسات مع شركات عالمية لإعداد تصور لتأسيس شركة تتولى أعمال التطوير السياحي في متنزه الأحساء الوطني، على أن تكون (أحسانا) الحاضن الأساسي لهذه الشركة. وأعرب عن سعادته بإعلان الهيئة العليا للسياحة دراسة تطوير العقير خلال زيارة خادم الحرمين الشريفين حفظه الله للمحافظة في جمادى الأولى من العام الجاري، وقال: كنا ننتظر بفارغ الصبر هذه اللحظة، فالعقير يعتبر أحد أقدم الموانئ التاريخية في الخليج العربي، وهو جزء من الأحساء. وكانت شركة الأحساء للسياحة والترفيه "أحسانا" وقعت، عقد استثمار جبل القارة في الأحساء مع بلدية المحافظة. وتنص الاتفاقية التي وقعها المهندس فهد بن محمد الجبير رئيس بلدية الأحساء والمهندس صالح بن حسن العفالق نائب رئيس مجلس إدارة الشركة على تطوير منطقة جبل القارة الواقعة على مساحة مليوني متر مربع، كمرفق سياحي ترفيهي واستثماره لمدة عشرين عاما مقابل ثلاثة مليون وأربعمائة ألف 3،4 مليون ريال.
.+