هيئة السياحة ووزارة البلديات تبحثان تطوير الأسواق الشعبية في 4 مناطق بالمملكة

  • Play Text to Speech


 
بحثت الهيئة العليا للسياحة ووزارة الشؤون البلدية والقروية، في اجتماع عقد أمس الأول الاثنين في مقر الهيئة مشروع تطوير الأسواق الشعبية والذي يستهدف في مرحلته الأولى 4 مناطق في المملكة، بهدف المحافظة على استدامة هذه الأسواق، وإعادة تأهيلها، وتطويرها كوجهة اقتصادية، وثقافية، وسياحية، وتوفير فرص العمل لأهل المنطقة، وإقامة الفعاليات والمهرجانات المرتبطة بهذه الأسواق. و يأتي اهتمام الهيئة بتطوير هذه الأسواق لدورها الكبير في تنشيط السياحة، وتشجيع المواطنين المحليين على المحافظة على المنتجات اليدوية، و كونها من المعالم التي تؤثر إيجاباً في اختيار المناطق لزيارتها. وتطرق الاجتماع الذي حضره مسئولين في الهيئة وفي الوزارة و شارك به عدد من مسئولي البلديات في المناطق، إلى الوضع الراهن للأسواق الشعبية، والأبعاد العمرانية، والاقتصادية، والتخطيطية، وجرت مناقشة الأفكار التطويرية المقترحة للأسواق الشعبية في المرحلة الأولى التي تشمل سوق ظهران الجنوب الشعبي في منطقة عسير، وسوق النعيرية في المنطقة الشرقية، وسوق حائل الشعبي في منطقة حائل، وسوق القوز في منطقة مكة المكرمة حيث تم استعراض التصورات الأولية المقترحة و الدراسات التصميمية و التطويرية لكل موقع من قبل أحد المكاتب الهندسية المتخصصة والمكلفة بإعداد الدراسة للمشروع بشكل مبدئي.
.+