الأمين العام: الاستثمار في البشر أساس لتفعيل أداء المؤسسات

  • Play Text to Speech


 
أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان الأمين العام للهيئة العليا للسياحة على أن الاستثمار في تنمية الموارد البشرية عامل أساس في تطوير العمل في القطاع الحكومي، وقال: إن المملكة تشهد اليوم منافسة كبيرة لاستقطاب القيادات المتميزة في القطاعين الحكومي والخاص، موضحاً أن ازدهار أي اقتصاد يتطلب وجود مؤسسات حكومية تدار بطريقة متطورة ويعمل فيها طاقات بشرية مؤهلة، وتقدم خدمات ترقى إلى متطلبات النمو الاقتصادي. وأضاف بأن الهيئة تعمل على استقطاب أفضل الكوادر والاستثمار في منسوبيها، وتطوير قدراتهم، وتهيئتهم للعمل الإداري، في منشأة تسعى دوماً للتطوير في إطار ثقافة عمل متميزة. معتبراً أن تطوير ثقافة العمل بالهيئة تمثل أحد الاهتمامات الرئيسة للهيئة. جاء ذلك خلال اجتماع الهيئة السنوي، والذي يعقد لمنسوبي الهيئة لمراجعة منجزات العام المالي الحالي، وخطط العام المقبل، حيث درجت الهيئة على استضافة إحدى الشخصيات الإدارية، وكان ضيف الاجتماع الذي عقد أمس الاثنين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن خالد بن عبدالله الفيصل رئيس مجموعة الفيصلية والذي استعرض ثقافة عمل المجموعة. وأعرب الأمير سلطان بن سلمان عن شكره وتقديره لمجموعة الفيصلية، لدورها في خدمة المجتمع، واستقطاب الموارد البشرية الوطنية، فضلاً عن مساهماتها عبر مشاريعها الاستثمارية الكبرى في دعم الاقتصاد الوطني. وقال إن الهيئة تفخر بدعوة القيادات السعودية في لقاءاتها السنوية للتعرف على تجارب منشآتهم، مثل الأمير محمد بن خالد بن عبدالله الفيصل رئيس مجموعة الفيصلية، لافتاً إلى أن الهيئة سبق وأن استضافت رئيس شركة أرامكو السعودية الأستاذ عبد الله بن صالح جمعة والمهندس محمد الماضي الرئيس التنفيذي لشركة سابك، في الاجتماعين الماضيين. وقال: إن دعوتنا للقياديين المتميزين من المواطنين للحديث عن تجاربهم الإدارية وثقافة منشآتهم أمام منسوبي الهيئة، تعكس القدرات الكامنة في المواطنين في مجال الإدارة الحديثة. وكان اللقاء قد بدأ بمحاضرة صاحب السمو الملكي الامير محمد بن خالد بن عبدالله الفيصل رئيس مجموعة الفيصلية، والذي تحدث فيه عن ثقافة العمل في المجموعة. وأشار سموه إلى أن هناك قيم تحكم عمل المجموعة، وذكر منها: السعي الدائم نحو الامتياز، والنزاهة في جميع التعاملات، وأن تكون المجموعة الخيار الأول لطالبي العمل، إضافة إلى المسؤولية الاجتماعية، والارتقاء بسمعة الأعمال والشركات السعودية. لافتاً إلى أن استراتيجية المجموعة تتمحور في تحقيق معدل نمو وأرباح مستدامين من خلال تنمية داخلية وخارجية، وتنمية الأعمال الأساسية القائمة، وتطوير أعمال جديدة في القطاعات ذات الربحية المرتفعة، خصوصاً في الشرق الأوسط. وبين أن ثقافة المجموعة تقوم على البساطة والوضوح والشفافية، ووضوح الأدوار والمسؤوليات، والتفاعل والتكامل مع شركات المجموعة، وكذلك القيادة من خلال قيم مجموعة الفيصلية. إلى ذلك قدمت قطاعات الهيئة عروضاً حول أهم انجازاتها خلال عام 1427هـ، وأهم برامجها للعام المقبل 1428هـ. كما قدمت عروض مماثلة من قبل أجهزة السياحة في المناطق. كما شهد الاجتماع تكريم منسوبي الهيئة المثاليين لعام 1427هـ. وسلم صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان الأمين العام للهيئة العليا للسياحة شهادات التميز للمكرمين. الجدير بالذكر أن ترشيح المثاليين تم عبر "انتخابات إدارية"، حيث صوت المنسوبون إلكترونياً لاختيار زملائهم المتميزين، وذلك وفق سبعة معايير حددتها إدارة الموارد البشرية وهي: تميز الأداء، الالتزام بالحضور والانصراف، المهارات والكفاءات، الرغبة المستمرة في التطوير، الإخلاص في العمل، العلاقات الطيبة مع الزملاء، السلوك الحسن.
.+