هيئة السياحة تنظم ورشة العمل الثانية حول"النزل البيئية"في الرياض

  • Play Text to Speech


 
نظمت الهيئة العليا للسياحة صباح أمس الثلاثاء 13 جمادى الثاني 1426هـ فعاليات ورشة العمل الثانية حول "النزل البيئية" في العاصمة السعودية الرياض. وتطرقت الورشة التي حضرها عدد من المشتثمرين والمتخصصين في القطاعين الحكومي والخاص في الرياض والمنطقة الشرقية إلى مشروع المساكن البيئية ومميزاتها وتصاميمها الأساسية، مبرزة النظرة الشاملة لمشروع الهيئة العليا للسياحة للمساكن البيئة الذي قدمه أحد المستشارين متناولة الاقتصاديات الرئيسية لعملية المساكن البيئية، ومصادر تمويلها، وخطط المشاريع والعروض الاستثمارية. وتناولت الورشة دراسة الإرشادات الفنية لإقامة النزل السياحية البيئية والريفية موضحة أهداف المشروع من خلال الإرشادات والمعايير الفنية والعمرانية والمعمارية، مستعرضة نماذج من المساكن البيئة في المناطق الجبلية والصحراوية والساحلية في البلاد. وأبرزت الورشة مواقع المشروعات السياحية التي تم دراستها في مناطق المملكة والتي اشتملت على 11 مشروعا وعلاقتها بالخصائص البيئية والثقافية والتاريخية بالمناطق الإدارية المختلفة، كما قيمت الدراسة التي قدمت في الورشة المواقع المرشحة لإقامة النزل السياحية والبيئية والريفية في المناطق، واستشهدت الورشة بعدد من التجارب الدولية الناجحة في هذا المجال في عدد من الدول العربية والجنبية. وكانت الهيئة العليا للسياحة سبق ونظمت يوم الثلاثاء الماضي ورشة عمل مماثلة في محافظة جدة بمشاركة عدد من المهتمين في هذا المجال. يذكر أن الهيئة تعد السياحة الريفية من الأسواق السياحية الواعدة، حيث تعمل الهيئة على تنشيط هذا السوق من خلال تقديم نماذج لمشروعات سياحية لإقامة نزل ريفية في 3 مناطق ذات طبيعة مختلفة ( صحراوية، وساحلية، وجبلية)، وذات مقومات سياحية مميزة من النواحي البيئية والثقافية والتراثية.
.+