الأمير سلطان أول مرشد سياحي مرخص في المملكة

  • Play Text to Speech


 
تسلم صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز الأمين العام للهيئة العليا للسياحة يوم أمس الأحد أول رخصة للإرشاد السياحي بالمملكة، وذلك بعد اجتياز سموه الاختبارات الخاصة بذلك في المركز الوطني للقياس والتقويم بالرياض. حيث أعد الاختبار من قبل المركز لصالح الهيئة العليا للسياحة، بهدف قياس توفر الحد الأدنى من الكفايات الشخصية والمهنية والمعلومات والمعارف لدى المتقدم للحصول على رخصة مرشد سياحي. وأكد الأمين العام للهيئة العليا للسياحة على الدور المميز للمرشد السياحي في تشكيل الانطباع العام لدى السائح عن الرحلة والبلد الذي يزوره، موضحاً أن المرشد السياحي سيكون له دور بارز في السياحة في المملكة العربية السعودية مع تزايد عدد السياح من المواطنين والمقيمين وغيرهم. وأضاف إن الهيئة العليا للسياحة ومن منطلق سياستها في تفعيل دور المرشد السياحي، فقد قامت بوضع برنامج ترخيص المرشدين السياحيين في المملكة العربية السعودية. ويتضمن البرنامج الترخيص لثلاث فئات من المرشدين السياحيين هي: مرشد عام على المستوى الوطني، ومرشد منطقة لكل منطقة من مناطق المملكة، ومرشد موقع لمواقع الجذب السياحي التي تتميز بها المملكة. وبين سموه أن الهيئة قامت بالإطلاع على تجارب بعض الدول العربية والأجنبية التي لديها أنظمة وآلية في ترخيص المرشدين السياحيين، وعقدت عدد من الدورات التعريفية بالتعاون مع الاتحاد العربي للنقل الجوي حضرها أكثر من(150) متدرباً. مشيراً إلى أن مشروع الترخيص للمرشدين السياحيين هو توجه مهني للهيئة يأخذ الطابع الحرفي المتقن المبني على أسس علميه تساعد على تقنية الممارسة الإرشادية للاكفاء والمؤهلين من أبناء الوطن، وقال بأن الهيئة قامت بالتعاقد مع المركز الوطني للقياس والتقويم التابع لوزارة التعليم العالي للمساعدة في الفحص المهني للمرشدين السياحيين، بما يتناسب مع متطلبات المهنة. وأشار الأمير سلطان إلى أن المركز قام بالتنسيق مع الهيئة بوضع المعايير العلمية الضرورية والتي من ضمنها استخدام اختبارات مقننه للكفايات المهنية الأساسية لقياس الجوانب المهارية والثقافية والسلوكية والمعرفية للمتقدم لمهنة المرشد السياحي العام، مؤكداً على أن المشروع يعد خطوة رائدة في مجال تأهيل وترخيص المرشدين السياحيين على المستوى المحلي والعربي، حيث شارك في إعداد اختباراته مجموعة كبيرة من المتخصصين في مختلف الجوانب. ودعا سموه المرشدين العاملين حالياً في مجال الإرشاد السياحي في مناطق المملكة، للتقدم للاختبارات والحصول على رخصة الإرشاد السياحي، موضحاً أن الهيئة ستقوم بتسجيل المجتازين للمقابلات الشخصية وللاختبارات الموضوعة لذلك، والتصريح لهم للعمل كمرشدين سياحيين من خلال إصدار بطاقات عمل خاصة بذلك، وتقديم الدعم والمساندة من خلال الدورات التدريبية لتطوير مستوياتهم العملية والعلمية. واجتاز سموه الاختبار المكون من مجموعة من الأسئلة المتعلقة بقياس الثقة بالنفس، والذكاء الاجتماعي، والتعاون والتقبل، والفطنة وحسن التصرف، وحل المشكلات واتخاذ القرارت، وإدارة المواقف والأزمات، واحترام السياح، فضلاً عن قياس مهارات التخطيط لتنفيذ البرامج السياحية، والمعلومات والمعارف العامة. وكان صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبد العزيز وزير الداخلية رئيس مجلس إدارة الهيئة العليا للسياحة قد وافق على البدء في إصدار التصاريح الخاصة بالمرشدين السياحيين في المملكة، كما وافق سموه على الترخيص لمنظمي الرحلات السياحية، تنفيذاً لتوصيات استراتيجية تنمية السياحة الوطنية المقرة من الدولة. ويمكن للراغبين في الحصول على رخص الإرشاد السياحي زيارة موقع الهيئة على شبكة الإنترنت (www.sct.gov.sa (لتعبئة نموذج طلب الترخيص وإرساله عبر الموقع أو الفاكس. علماً بأن الهيئة قد اشترطت عند الترخيص لشركات تنظيم الرحلات السياحية ضرورة الاستعانة بمرشد سياحي سعودي مرخص له من قبل الهيئة. ولمزيد من المعلومات يمكن الاتصال بالإدارة العامة للتراخيص والجودة في الهيئة، على هاتف 4808855(01) تحويلة:1701 أو: 1756 ، أو على الفاكس تحويلة: 1251.
.+