تنمية مهارات منسوبي الجمارك في التعامل مع السياح

  • Play Text to Speech


 
أعرب صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان الأمين العام للهيئة العليا للسياحة، عن شكره وتقديره لمعالي وزير المالية الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف عضو مجلس إدارة الهيئة العليا للسياحة، ومعالي الأستاذ صالح بن على البراك مدير عام الجمارك، وكافة منسوبي الجمارك على جهودهم الكبيرة التي يبذلونها في خدمة زائري المملكة عبر كافة المنافذ الجوية والبحرية والبرية. وأكد سموه عقب التوقيع أمس مع معالي الأستاذ صالح بن على البراك مدير عام الجمارك على اتفاقية تعاون بشأن تنمية مهارات منسوبي الجمارك، أكد أن برنامج (تنمية مهارات التعامل مع السائح) والذي يحظى بدعم من صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة الهيئة العليا للسياحة، يأتي لتأصيل الخصال النبيلة التي تميز بها المجتمع السعودي، المعروف بحسن استقباله وكرمه واحتفائه بالضيف. مشيراً إلى أن منسوبي الجمارك يتمتعون بخبرة متميزة في هذا الجانب، وأن هيئة السياحة تسعى للاستفادة من مصلحة الجمارك كشريك أساسي في صناعة السياحة الوطنية،. من جانبه أعرب معالي الأستاذ صالح بن على البراك مدير عام الجمارك عن شكره للأمير سلطان بن سلمان. ولفت إلى إن البرنامج سيبدأ بمشيئة الله بتدريب منسوبي الجمارك في المنافذ الجوية، لأن المطارات البوابة الأولى التي يصل إليها ضيوف الرحمن من المعتمرين والحجاج، على حد تعبيره. وتضمنت الاتفاقية "تشكيل فريق عمل مشترك يضم مختصين من منسوبي الهيئة العليا للسياحة ومصلحة الجمارك، لتفعيل التعاون بين الجهتين، ولفريق العمل الاستعانة بممثلي جهات أخرى وخبرات متخصصة إذا تطلب الأمر ذلك ، كما يحق لفريق العمل تشكيل فرق عمل فرعية حسب الحاجة للتعامل مع أية موضوعاتٍ تفصيلية محددة". وبموجب الاتفاقية يعمل الطرفان على تنفيذ برنامج توعوي حول (تنمية مهارات التعامل مع السائح)، وذلك تحت مظلة المشروع الوطني لتنمية الموارد البشرية السياحية (يا هلا). والبرنامج موجه لمنسوبي الجمارك العاملين في منافذ المملكة البرية والجوية والبحرية، "لإكسابهم المهارات اللازمة للتعامل مع السياح بشكل احترافي ولائق ببلادنا، وذلك خلال الثلاث سنوات القادمة". ويرمي برنامج (تنمية مهارات التعامل مع السائح) إلى تدريب الموظفين الذين يتعاملون مباشرة مع السياح وتوعيتهم بأنماط وأساليب التعامل المهني الاحترافيِِ من خلال تدريبيهم على المهارات والسلوكيات اللازمة لذلك، لمدة ثلاثة أيام. وذلك عبر تعريفهم بأهداف تنمية صناعة السياحة الوطنية في المملكة، وتنمية مهارات التعامل مع السائح لدى موظفي الجوازات والجمارك والخطوط الجوية العربية السعودية والشرطة ومن في حكمهم في المنافذ البرية والبحرية والجوية، فضلاً عن تنمية مهارات الاتصال الفعال مع السائح، من خلال تحديد معوقات الاتصال اللفظي وأساليب التغلب عليها، وتحديد المهارات السلوكية الفعالة في التعامل مع السائح.
.+