أجهزة السياحة: علاقتنا "تكاملية" في تسويق المملكة كوجهة سياحية

  • Play Text to Speech


 
يستقبل الشاب بدر العرابي ممثل جهاز تنمية السياحة بمنطقة المدينة المنورة في الركن المخصص له في ملتقى سوق السفر الدولي بجدة، زواره مرحباً بتقديم عجوة المدينة المنورة، مشيرا إلى بركتها كما أخبر المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم، فيما يستقبلهم زملائه عبدالرحمن الغامدي وعبدالله آل نعمة ومشعل السديري وماجد الجبرين وطارق خان ممثلي أجهزة تنمية السياحة في الباحة وعسير والطائف وجدة وحائل والطائف بالأدلة والعروض السياحية الخاصة بعطلة نهاية الأسبوع، مرددين عبارات الضيافة الوطنية المشهورة: (مرحباً ألف.. مرحباً هيل عداد السيل.. يا بعد حيي). ويؤكد العرابي والغامدي وآل نعمة أن العلاقة بين أجهزة تنمية السياحة (تكاملية) أكثر منها (تنافسية)، مشددين على أن أجهزة تنمية السياحة ترمي أولاً إلى تسويق المملكة العربية السعودية كوجهة سياحية واحدة تضم العديد من مقومات الجذب السياحية الفريدة. وتحدث خان والجبرين والسديري عن نجاح مشاركة أجهزة تنمية السياحة تحت إشراف الهيئة العليا للسياحة في عرض الوجهات السياحية السعودية عبر العروض الفلكلورية السياحية أو ما يعرف بـ Road Show الذي قدم للمرة الأولى في دولة الكويت الشقيقة مؤخرا، مشيرين إلى الاستعدادات التي تجري بشأن مشاركة المملكة في ملتقى سوق السفر العربي في دبي في مايو المقبل. ومن على مركازه يستقبل العمدة محمد العطاس زائري المعرض، بابتسامة عريضة، ليحدثهم عن الدور الاجتماعي الذي كان يقوم به العمدة في الماضي، من إصلاح ذات البين ومساعدة الفقراء والأيتام والأرامل وغيره من المهمات النبيلة التي كان يؤديها. ويقول العطاس الذي يشارك في المعرض بالتعاون مع جهاز تنمية السياحة بالطائف إن شخصية العمدة تمثل عنصراً مهماً من رموز التراث الوطني، مبيناً أن العديد من السياح السعوديين والمقيمين تستهويهم محتويات جلسة المركاز التي كانت ملتقى أهل الحارة غنيهم وفقيرهم. ويضيف أنه لمس ذلك خلال مشاركاته السبع في المهرجان الوطني للتراث والثقافة (الجنادرية). ويحظى المعرض بمشاركة عربية ودولية حيث تشارك عدد من هيئات السياحة والشركات من المغرب وتونس و الإمارات ومصر وأثيوبيا وماليزيا والهند وجنوب أفريقيا، علاوة على عشرات الشركات السياحية الوطنية والمنتجعات والفنادق ومراكز الغوص والخطوط الجوية العربية السعودية وشركة سما للطيران. وكان صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان الأمين العام للهيئة العليا للسياحة وصاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد محافظ جدة قد افتتحا معرض جدة الدولي للسفر أول من أمس الأربعاء. إلى ذلك أعلن أمس في ملتقى سوق السفر بجدة عن تنظيم المعرض التونسي السعودي للسياحة والاستثمار خلال الفترة من 25-27 ربيع الآخر المقبل في العاصمة التونسية تونس. وذلك تحت رعاية وزارة السياحة التونسية والغرفة التجارية الصناعية بجدة والمكتب السياحي التونسي بالمملكة، و يرمي المعرض إلى تعزيز التبادل السياحي بين البلدين الشقيقين، عبر عرض البرامج السياحية والعروض الخاصة بالعمرة والزيارة لاستقطاب مسلمي أوربا، فضلاً عن عرض المواقع الأثرية في السعودية وتونس، والتعريف بفرص الشراكة والاستثمار والحوافز المتاحة بين البلدين.
.+