تسويق الوجهات السياحية.. إصدار متخصص في صناعة السياحة

  • Play Text to Speech


 
تسويق الوجهات السياحية "الدليل العملي للتسويق الأمثل للوجهات السياحية" كتاب صدر مؤخراً من تأليف عبدالرحمن بن مهدي الغامدي وهو أخصائي تسويق ومكلف بالإشراف على تأسيس جهاز تنمية السياحة بمنطقة الباحة. يتحدث الغامدي عن أهمية السياحة، ويشير إلى أن صناعة السياحة أحد أكبر الصناعات على مستوى العالم، فهي توظف ما يقارب 200 مليون شخص، وتسهم بما يعادل 10% من الناتج المحلي العالمي حسب آخر الإحصاءات التي أصدرها المجلس العالمي للسفر والسياحة، إذ تشير آخر التقديرات التي أصدرها المجلس مؤخراً بأن ما يقارب ربع بليون شخص سيعملون في هذا القطاع حول العالم في نهاية العقد الحالي، مع وجود توقعات بوجود نمو مستمر في المستقبل. وقد دعمت هذه التقارير بالبحث الاقتصادي الذي أجراه المجلس ونشرت نتائجه في العام 2003م الذي يشير أيضاً إلى وجود نمو ثابت في الطلب على السياحة على مدى العقد القادم يقدر بـ 4.5% سنوياً. أما توقعات منظمة السياحة العالمية لعدد الزوار الدوليين منذ عام 1950م وحتى عام 2020م تشير إلى أن عدد الزوار الدوليين في عام 2000م وصل إلى 694 مليون مسافر، وسوف يصل إلى بليون مسافر في عام 2010م، وسيرتفع هذا العدد ليصل إلى 1.6 بليون زائر دولي في عام 2020م. هذا بخلاف الزوار المحليين والذين يقدر عددهم بنفس عدد الزوار الدوليين تقريباً. ويلفت المؤلف إلى أن المجلس العالمي للسفر والسياحة أصدر عددًا من التوصيات الخاصة بتطوير سياحة جديدة، تحتوي على رؤية جديدة للسفر والسياحة وكذلك استراتيجيات تساعد هذه الصناعة على التعافي من سلسلة الأزمات التي أثرت عليها التي لم يسبق لها مثيل خلال السنوات الماضية من إرهاب وحروب وتباطؤ في النمو الاقتصادي وأمراض وبائية، وكوارث طبيعية، كما تساعدها على مواجهة التحديات المستقبلية وتحقيق الرؤية الجديدة لصناعة السياحة. ويرى الغامدي أن الممارسات العملية في قطاع السياحة تبين أن الشركات التي تقدم الخدمات السياحية في الوجهات السياحية (مثل الفنادق، شركات الطيران، …) تتردد كثيراً
.+