3 معاهد للفندقة والضيافة في الرياض والطائف والأحساء

  • Play Text to Speech


 
وقع صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان الأمين العام للهيئة العليا للسياحة يوم الأربعاء 11/5/1427هـ مع كل من محافظ المؤسسة العامة للتعليم الفني والتدريب المهني الدكتور على بن ناصر الغفيص و رئيس مجموعة أكور الفرنسية السيد جيرار بليـسون مذكرة لإنشاء ثلاث كليات تدريبية متخصصة في مجال الضيافة، في كل من الرياض والهفوف والطائف، وذلك بحضور كل من الأمير الدكتورعبد العزيز بن محمد العياف أمين منطقة الرياض، والأمير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الإحساء، ومعالي محافظ الطائف الأستاذ فهد بن عبد العزيز بن معمر إضافة إلى السفير الفرنسي المعتمد لدى المملكة. وقال الأمير سلطان بن سلمان خلال حفل التوقيع أن إنشاء هذه الكليات يأتي ضمن مساعي الهيئة العليا للسياحة في توفير فرص العمل للمواطنين السعوديين في المجال السياحي، عبر تدريب المواطنين السعوديين للعمل في مختلف المهن والتخصصات المتعلقة بصناعة السياحة ، لافتاً إلى أن تكلفة إنشاء الكليات الثلاث تقدر بـ ( 120 ) مليون ريال. وأشاد سموه بدور المؤسسة العامة للتعليم الفني والتدريب المهني في تلمس احتياجات سوق العمل و تفعيل البرامج التدريبية اللازمة لتأهيل الكوادر البشرية الوطنية لشغله بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة و بيوت الخبرة العالمية، مذكراً سموه بأن اختيار مجموعة أكورالفرنسية لتقديم الدعم الفني لهذا المشروع يأتي من كونها تعد إحدى أكبر المجموعات في العالم التي تعمل في نطاق تأهيل الموارد البشرية في المجالات السياحية، إضافة إلى خبرتها في مجال إدارة المشاريع الفندقية و السياحية. وأضاف أمين عام الهيئة أن المشروع الوطني لتطوير الموارد البشرية (يا هلا) وبالتعاون مع جامعات و مؤسسات علمية متخصصة داخل المملكة أنهى إعداد خطط توطين وظائف أربعة من أهم القطاعات السياحية وهي قطاع السفر والسياحة، وقطاع الحج والعمرة، وقطاع الإيواء السياحي، وقطاع الترفيه، وسيتم البدء في تدريب المتقدمين لقطاع السفر والسياحة في شعبان القادم. وأشار إلى أن خطة توطين وظائف قطاع الإيواء السياحي اعتمدت من معالي وزير العمل الذي سبق أن اعتمد خطة توطين وظائف قطاع السفر والسياحة بعد أن تم عرضها على اللجنة التوجيهية للمشروع وعلى جميع أصحاب العلاقة من القطاعين العام والخاص والمختصين كل في مجاله وتم استيعاب ملاحظاتهم. وذكر سموه أن مدينة الرياض ستشهد الفصل القادم بدء القبول في أول كلية للسياحة والآثار تابعة لجامعة الملك سعود بعد أن أوصت لجان مشتركة من الهيئة والجامعة بتحويل قسم الآثار إلى كلية مستقلة للسياحة والآثار. وأمتدح الأمير سلطان التجاوب الكبير الذي تجده برامج التوطين التي تعمل عليها الهيئة من قبل القطاعين الحكومي و الخاص، وأكد أن خطط التوطين راعت مصالح المستثمرين ولم تغفل جانب الحفاظ على جودة الصناعة ولهذا أقرت الهيئة مرحلة عرض خطط التوطين قبل اعتمادها على المستثمرين في الصناعة لإبداء مرئياتهم ومقترحاتهم. وأشار الأمير سلطان بن سلمان إلى موافقة معالي وزارة العمل على سعودة القطاع الثاني من القطاعات السياحية وهو قطاع الإيواء السياحي، مؤكداً أهمية تقديم أيادي وطنية مؤهلة في هذا الجانب للقطاع الخاص الذي يعتبر شريكاً رئيساً في خطط سعودة القطاع السياحي بالمملكة. وأختتم تصريحه بقوله أن الأطراف الثلاثة الموقعة اتفقوا على ضرورة أن تحتوي كافة البرامج المقدمة على تدريب مكثف على رأس العمل في منشآت قطاعات الفندقة والضيافة المحلية. كما سيتم الاتفاق على تفاصيل التدريب على رأس العمل بين الأطراف الثلاثة وبين منشآت قطاعات الفندقة والضيافة المحلية في مرحلة قادمة. وأعرب رئيس مجموعة أكور الفرنسية السيد جيرار بليـسون عن شكره لسمو الأمين العام للهيئة العليا للسياحة لافتاً إلى أن السياحة تعتبر الصناعة الأولى خلال الأربعين السنة الماضية، وقال إن المملكة العربية السعودية لديها فرص كبيرة كوجهة سياحية على مستوى العالم، خصوصاً وأنها قلب العالم الإسلامي الذي يحتضن مكة والمدينة. وأكد على أن السياحة توفر مئات آلاف من الفرص الوظيفية، وقال إن أكور تركز على تأهيل الأيادي العاملة التي تؤمن بأهمية المهنية في العمل أكثر من الحصول على وظيفة. الجدير بالذكر أن الاتفاقية تنص على تولى الهيئة تنسيق جهود الجهات المختصة لبناء المعايير المهنية وإعداد الحقائب التدريبية لضمان جودة المخرجات، فيما ستتولى المؤسسة إنشاء المباني وإعداد كافة التجهيزات والتقنيات المطلوبة للتدريب والمشاركة في التشغيل، على أن تساهم شركة أكور بإعداد الكوادر الوطنية من الأساتذة والمدربين لتلك الكليات عبر إلحاقهم ببرامج تدريبية خارج المملكة، إضافة إلى الإشراف على مرحلة التدريب على رأس العمل للملتحقين بالكلية. أما الوظائف التي ستؤهل هذه الكليات الخريجين إليها فهي: المكاتب الأمامية، إدارة الأغذية والمشروبات، وظائف الإشراف الداخلي، وظائف الغسيل والكي، وظائف التسويق والمبيعات، وظائف إدارة الحفلات والمؤتمرات والمناسبات.
.+