الهيئة العليا للسياحة ووزارة الاقتصاد والتخطيط توقعان اتفاقية للتعاون

  • Play Text to Speech


 
برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية رئيس مجلس إدارة الهيئة العليا للسياحة؛ وقع صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدا لعزيز الأمين العام للهيئة العليا للسياحة و معالي وزير الاقتصاد والتخطيط الأستاذ خالد بن محمد القصيبى اتفاقية للتعاون بين الهيئة والوزارة للعمل على التنسيق بين الجهتين لتطوير عدد من أنظمة المعلومات والخطط لتسهيل نمو قطاع السياحة في المملكة. وتشمل مجالات التعاون الرئيسية تطوير معلومات اقتصادية دقيقة لقطاع السياحة في المملكة، وتطوير نظام حسابات السياحة الفرعية (TSA) وهو حساب تم تطويره من قبل المنظمة العالمية للسياحة وتم اعتماده من قبل الأمم المتحدة ، ويهدف هذا النظام إلى قياس الأثر الاقتصادي المتولد من الأنشطة السياحية مثل إسهام السياحة في الناتج الإجمالي المحلي، ومكانة السياحة مقارنة بالصناعات الاقتصادية، والتوظيف السياحي، والاستهلاك السياحي. كما يشتمل التعاون على تبادل الإحصاءات والمعلومات والمطبوعات ذات العلاقة بقطاع السياحة مثل المعلومات الديموغرافية المساندة للمسوحات. وتنص الاتفاقية كذلك على التنسيق في مجالات التخطيط الوطني والإقليمي والمحلي والقطاعي الخاصة بالسياحة، وتنسيق أنشطة التنمية سعياً لتفعيل الإستراتيجية العامة للسياحة. وسيتم تشكيل فريق عمل مشترك من الجهتين يضم عدد من المختصين لتفعيل التعاون بينهما. ويتوافر مزيد من المعلومات عن الاتفاقية على موقع الهيئة www.sct.gov.sa، كما يتوافر معلومات مماثلة عن نظام حسابات السياحة الفرعية على موقع مركز  ماس : http://www.mas.gov.sa/modules.php?name=News&file=article&sid=999  
.+