المواقع التراثية والسياحية تجتذب زوار المدينة المنورة

  • Play Text to Speech


حظيت المواقع السياحية بمنطقة المدينة المنورة منذ بدء إجازة منتصف العام الدراسي بإقبال كبير من الزوار للاستمتاع بالأجواء المعتدلة واكتشاف المواقع السياحية التي تزخر بها المنطقة في كل من محافظة العلا، وينبع، والرايس والتي تحفل بالعديد من المقومات الطبيعية والمرافق السياحية.
 وأوضح الدكتور يوسف المزيني المدير التنفيذي لجهاز السياحة والآثار بالمنطقة أن فترة إجازة منتصف العام الدراسي تشكل فرصة مناسبة لقضاء الإجازات بصحبة العائلة بالمخيمات أو على ضفاف الشواطئ في كل من ينبع البحر والرايس، وهي من الوجهات السياحية المحلية الجاذبة لما تتمتع به من مقومات سياحية ما يجعلها من أبرز الوجهات السياحية بالمملكة.
من ناحية أخرى يحرص الزائرون للمدينة على زيارة المآثر التاريخية وقضاء أوقات ممتعة بها، وأسهم مركز المعلومات في مطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي في توفير خدماته بالمعلومات والخرائط والأدلة للزوار والقادمين، كما قدم الهاتف السياحي المعلومات حول الفعاليات التي تشهدها المنطقة ومحافظاتها مما أسهم في تقديم خدمات. كما مثّلت الوجهات السياحية كالمنتجعات والمدن الترفيهية خلال الإجازة في المدينة والشاليهات بينبع والرايس، وآثار مدائن صالح والقرية التراثية بالعلا، والمتنزهات البرية والاستراحات مقصداً وإقبالاً على الاستفادة منها، وشهدت المنتجعات البحرية بينبع نسبة إشغال كبيرة تجاوزت 85 في المائة، ولم تقتصر نسبة الإشغال على المنتجعات والمدن الترفيهية فحسب وإنما تعدتها إلى الشقق المفروشة والفنادق التي شهدت هي الأخرى ارتفاعاً في معدلات إشغالها خاصة الواقعة بمنطقة شرم ينبع الذي يعج بالمنتجعات والشاليهات والمدن الترفيهية البحرية.
.+