"ماس"ينفق 11.4 مليون ريال على الأبحاث والمعلومات السياحية عام 2008م

  • Play Text to Speech


أنفقت الهيئة العامة للسياحة والآثار ممثلة في مركز المعلومات والأبحاث السياحية (ماس) 11.4 مليون ريال على المشاريع والبرامج البحثية التي قام بها المركز خلال عام 2008.
كشف ذلك التقرير السنوي الصادر عن مركز (ماس) للعام 2008، مبيناً انه تم إنفاق هذا المبلغ على نحو (15) برنامجاً ومشروعاً رئيساً، تمثلت في مسوحات الطلب السياحي (2007-2008م)، المسح العيني لمرافق الإيواء، قاعدة البيانات السياحية الجغرافية، مسح الموارد السياحية ITS، الدعم الفني لنظام المعلومات الجغرافية، دراسة التأثيرات الاجتماعية والثقافية للتنمية السياحية، مشروع تطوير مكتبة الهيئة، الإحصاءات السياحية السريعة للمهرجانات والفعاليات السياحية، مشروع قاعدة بيانات الإحصاءات السياحية واتفاقيات دعم البحث العلمي.
وذكر التقرير انه تم إنجاز 87 ملخصاً إحصائياً بمعدل زيادة 45 في المئة عن عام 2007م، وغطت هذه الإحصاءات صناعة السياحة على المستوى الوطني وعلى مستوى المناطق، حيث تشمل إحصاءات السياحة المحلية والوافدة والمغادرة وإحصاءات قطاع الإيواء، ومسح المؤسسات السياحية، وحساب السياحة الفرعي، وتم نشر (61) إصداراً من إصدارات المركز بشكل إلكتروني وتوفيرها على موقع المركز، وتوزيع أكثر من (100,000) مطبوعة متنوعة على شركاء الهيئة من الداخل والخارج.
وحول نتائج الفعاليات السياحية، بيّن التقرير انه نتج عن تغطية المهرجانات والفعاليات السياحية خلال عام 1429هـ (29) تقريراً إحصائياً، توضح أعداد وخصائص السياح وآرائهم حول مستوى هذه الفعاليات والخدمات المقدمة، وقياس الأثر الاقتصادي لبعضها، إلى جانب تحديث بيانات أكثر من (21) ألف منشأة في أكبر (22) مدينة في المملكة وإدخالها في قاعدة بيانات مقدمي الخدمات السياحية وتوفيرها للمستفيدين عن طريق موقع مركز ماس الإلكتروني.
وأوضح التقرير أن لجنة برنامج المنح البحثية بالهيئة أجازت سبعة مشاريع بحثية مع الموافقة على دعمها مالياً من بين 16 مقترحاً مقدماً إليها، بما نسبته 44% من الأبحاث التي عرضت على اللجنة، علاوة على إنجاز ثلاثة تطبيقات لمشروع "قاعدة البيانات السياحية الجغرافية" وهي تطبيق البوابة السياحية الجغرافية ، تطبيق شبكتي (Intranet) و (Extranet)، وتطبيق خدمات الحاسوب الكفي/ المحمول، مع توفر دليل المستخدم لجميع التطبيقات السابقة باللغتين العربية والإنجليزية.
وفي شأن اجتماعات استشارية "ماس"، أشار التقرير إلى عقد المجموعة الاستشارية للمركز أربعة اجتماعات، تمت فيها مناقشه وعرض مشاريع وأنشطة المركز وتوجهاته المستقبلية، وإلى تزويد المركز لمكتبة الهيئة بعدد (400) مادة باللغتين العربية والإنجليزية، بمعدل زيادة (33%) عن عام 2007م، بالإضافة إلى تمثيل المركز للهيئة في المؤتمر العربي الأول للسياحة الإلكترونية والتسويق الإلكتروني المنعقد في شرم الشيخ، وتمثيلها في معرض الرياض الدولي للكتاب للعام 2008م وهو التمثيل الثالث على التوالي، إلى جانب المشاركة في (10) ورش عمل محلية ودولية في مجال المعلومات والإحصاءات، أربع منها تلبية لدعوة مشاركة من منظمة السياحة العالمية (UNWTO).
ويلفت التقرير إلى تصميم المركز وبنائه قاعدة بيانات سياحية ذكية قادرة على التعامل مع البيانات الإحصائية السياحية الشهرية وتقليص المدة اللازمة لإصدار التقارير، والتلبية الفورية لاحتياجات المستفيدين والشركاء من المعلومات والإحصاءات، إضافة إلى تزويد المنظمات الدولية باحتياجها المعلوماتي مثل: منظمة السياحة العالمية، صندوق النقد الدولي، المؤسسة العربية لضمان الاستثمار، جامعة الدول العربية، ومنظمة المؤتمر الإسلامي، وكذلك بناء نظام إلكتروني يُعنى برفع جودة خدمات ومنتجات المركز سمي بنظام "القياس ومتابعة الأداء".
وبخصوص اتفاقات التعاون، نوه التقرير إلى تفعيل اتفاقيات التعاون مع كل من وزارة الاقتصاد والتخطيط، للعمل المشترك في مجال المعلومات والإحصاءات وتبادل المعلومات والإحصاءات، ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، بخصوص نظم المعلومات الجغرافية، والى تفعيل البرنامج التنفيذي للتعاون في مجال السياحة مع الجمهورية اليمنية الخاص بمركز ماس حيث عقد المركز ورشة عمل متخصصة في الدراسات والإحصاءات والمعلومات والأبحاث السياحية وتدريب الجانب اليمني على تطبيق حساب السياحة الفرعي.
.+