100سائح أجنبي يطلعون على معالم نجران التاريخية والسياحية

  • Play Text to Speech


اختتمت خمسة وفود سياحية أجنبية ضمت أكثر من مئة سائح وسائحة من أنحاء العالم زيارتها لنجران الأثنين 2-1-2009 منهية برنامجا سياحيا استمر على مدار أكثر من أسبوع شمل زيارة عدد من المواقع السياحية في المنطقة ومحافظاتها. وقال مدير الجهاز التنفيذي للسياحة في نجران صالح بن محمد آل مريح: إن الوفود ضمت سياحا من النمسا وجنوب إفريقيا والبرازيل وجنسيات أوروبية وأمريكية وإفريقية، تجولوا في مدينة الأخدود وزاروا موقع آبار حمى التاريخية وتلقوا عددا من الهدايا التذكارية والكتيبات من جهاز السياحة، كما اطلعوا على تراثيات المنطقة من خلال زيارتهم القصر التاريخي والدروب (المباني الطينية) القديمة التي كان يسكنها الناس في نجران والتي ترتفع لعدة طوابق وتتباين أجواؤها وفقا لحالة الطقس المحيط فهي باردة في الصيف دافئة في الشتاء كما استمع السواح إلى شرح مفصل عن الصناعات الفضية وصناعة الأسلحة وحياكة الملابس القديمة واشتروا نماذج منها خلال زيارتهم للسوق الشعبي وسوق النساء وسط مدينة نجران. وأوضح آل مريح أن السواح زاروا سد نجران واستمعوا إلى شرح من القائمين عليه عن تأسيسه ودوره في حماية نجران من تدفق السيول وتوفير المياه الجوفية للشرب، كما زاروا شلال السعود الذي يعد أكبر شلال على مستوى المملكة ومنتزه الملك فهد بغابة سقام التي تمتد على مساحة 6 كيلو مترات كواحدة من أجمل المنتزهات الطبيعية في المملكة. وأشار إلى أن الهيئة العامة للسياحة والآثار وبتوجيه مباشر من رئيسها الأمير سلطان بن سلمان وجميع مسؤوليها يحرصون على توفير كافة الأجواء المناسبة لاستقطاب السياح ووضع نجران على قائمة المناطق الجاذبة لهم عبر برنامج سياحي مميز.
.+