(السياحة والآثار)تتوقع تجاوز الرحلات السياحية المحلية حاجز 9 ملايين رحلة

  • Play Text to Speech


توقعت الهيئة العامة للسياحة والآثار أن تشهد حركة السياحة المحلية صيف هذا العام نمواً بنسبة 3% مقارنة بصيف العام الماضي، وبمعدل إنفاق يتجاوز 11.9 مليار ريال، مقارنة بـ 11.5 مليار ريال للعام 2008م.
وأشار التقرير الإحصائي للحركة السياحية المتوقعة خلال فترة صيف هذا العام (2009م-1430هـ) الصادر عن مركز المعلومات والأبحاث السياحية (ماس) بالهيئة العامة للسياحة والآثار أن تصل عدد الرحلات السياحية المحلية (سياح المبيت داخل المملكة) للفترة من يوليو وحتى نهاية سبتمبر المقبل، إلى 9.4 مليون رحلة سياحية، في مقابل ما مجموعه 9.1 مليون رحلة سياحية متحققة للفترة نفسها من العام الماضي.
وعطفاً على متوسط معدل الإقامة للسياح المحليين خلال فترة الصيف والبالغ تقريباً (9) ليال، فقد أشار التقرير إلى أن مجموع عدد ليالي الإقامة خلال صيف 2009 سيصل إلى 84 مليون ليلة، مقابل 79 مليون ليلة للفترة نفسها من العام 2008، وبمتوسط معدل إقامة (8.7) ليال، ومعدل إنفاق للسائح الواحد بالليلة الواحدة (141) ريالاً، لافتا إلى أن هذه الأرقام تعكس نسبة زيادة مقدارها (6%) خلال فترة الصيف للعام الحالي.
وفيما يخص أهم وجهات الرحلات السياحية، توقع التقرير أن تكون على النحو التالي: مكة المكرمة بنسبة (37%)، الرياض بنسبة (13%)، المنطقة الشرقية بنسبة (13%)، المدينة المنورة بنسبة (11%)، عسير بنسبة (9%)، متوقعاً أن يكون الغرض من الزيارة قضاء العطلات والتسوق في المرتبة الأولى بنسبة (45%)، وزيارة الأصدقاء والأقارب في المرتبة الثانية بنسبة (31%)، ثم ثالثاً الأغراض الدينية بنسبة (16%) ثم الأعمال والمؤتمرات بنسبة (6%).
ولفت التقرير إلى عوامل عدة ساهمت في توقع ازدياد حركة السياحة المحلية لصيف هذا العام، جاءت على رأسها الجهود التي تبذلها الهيئة العامة للسياحة والآثار وشركاؤها في مجالس التنمية السياحية بمختلف مناطق المملكة للترويج للسياحة الداخلية والتسويق لها، عبر تنفيذ ما يقارب (22) مهرجاناً خلال فترة الصيف ودخول شهر رمضان المبارك وإجازة عيد الفطر ضمن موسم الصيف لهذا العام ما سيسهم في تنشيط السياحة المحلية ويعد من العوامل المشجعة لزيادة حركتها هذا الصيف.
يشار إلى أن المعلومات التفصيلية للتقرير موجودة على موقع (ماس) على الانترنت (http://www.mas.gov.sa/)
.+