"السياحة والآثار" تطلق حملتها التسويقية (في السعودية صيفنا يجمعنا)

  • Play Text to Speech


  أطلقت الهيئة العامة للسياحة والآثار حملتها التسويقية لصيف العام الحالي والتي ترمي إلى "زيادة الوعي بجاذبية الخيارات السياحية التي توفرها السعودية كوجهة سياحية لقضاء إجازة الصيف، وتعزيز مكانة المملكة كوجهة سياحية في ذهن السائح المحلي وتقليل عدد الرحلات المغادرة إلى وجهات منافسة"، فضلاً عن تحفيز مواطنين دول الخليج لزيارة المملكة ومناطقها خلال هذه الفترة، وتعزيز التقرب الأسري والاجتماعي بين إفراد الفئات المستهدفة لقضاء إجازة الصيف".   
ومن جهته قال الدكتور فهد الجربوع نائب الرئيس المساعد للتسويق بالهيئة العامة للسياحة والآثار بأن الهيئة تسعى وبشكل سنوي لتحفيز وتنشيط الحركة السياحية في مختلف مناطق المملكة، وفي جميع المواسم والمناسبات والتي يأتي على رأسها موسم إجازة الصيف الذي يشهد إقامة المهرجانات والفعاليات الجاذبة وتزداد فيه المنافسة بين المناطق لجذب أكبر شريحة من سوق عطلة الصيف. وبين الدكتور الجربوع أن صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار وجه بضرورة إطلاق الحملة قبل شهرين من الإجازة الصيفية ليتمكن المواطنون من الترتيب لرحلاتهم إلى الوجهات السياحية المحلية قبل انشغال العائلات بموسم الاختبارات.  لافتاً إلى أن المرحلة الأولى انطلقت السبت 26/5 /2009 تحت شعار " في السعودية..صيفنا يجمعنا".
و دعا الدكتور الجربوع منشآت القطاع الخاص على بدء الاستعداد لموسم الصيف بالعروض السياحية الموجهة والمبادرة بتسجيلها لدى مركز الاتصال السياحي 8007550000،فضلاً عن تشجيع المنافسة بين المناطق التي يقصدها السائح في تقديم الجديد من الفعاليات والمهرجانات والاستعداد لموسم سياحي جديد، وكذلك توعية الجمهور المستهدف بأهمية التخطيط المسبق قبل بدء الإجازة بوقت كافي وتحديد الوجهات الملائمة له في مناطق المملكة، و إبراز الفعاليات والمهرجانات المقامة خلال إجازة الصيف في مناطق المملكة وتشجيع المنظمين في إقامة فعاليات ملائمة لمستوى الحملة.
.+