عبد الرحمن بن ناصر وسلطان بن سلمان يبحثان تطوير السياحة في محافظة الخرج

  • Play Text to Speech


عقد صاحب السمو الملكي الأمير عبد الرحمن بن ناصر بن عبد العزيز محافظ الخرج رئيس لجنة التنمية السياحية بالمحافظة و صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار اجتماعاً في مقر الهيئة بالرياض لبحث تطوير السياحة والآثار في محافظة الخرج.
و قد أعرب صاحب السمو الملكي الأمير عبد الرحمن بن ناصر بن عبد العزيز عن تقديره للدور الذي تقوم به الهيئة في خدمة الوطن، موضحاً بأن الهيئة تقوم بمهام كبرى في الحفاظ على ثروات الوطن التي تستنزف، وأكد سموه على أن محافظة الخرج يمكن أن تكون وجهة سياحية لما تمتلكه من  إمكانيات طبيعية وتاريخية وبنية بشرية وتحتية مؤهلة للاستثمار.
من جانبه اعتبر صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار محافظة الخرج "سوقاً سياحياً كبيرا يوفر العديد من المنتجات والأنماط السياحية الجاذبة والمهمة".
وقال الأمير سلطان بن سلمان في الاجتماع الذي حضره أمين مجلس منطقة الرياض الأستاذ سليمان القناص، و مساعد أمين منطقة الرياض م. صالح الدميجي، و وكيل أمين منطقة الرياض لشئون بلديات المنطقة المهندس أحمد التويجري، ورئيس بلدية الخرج المهندس إبراهيم أبو راس،  وأعضاء لجنة التنمية السياحية بمحافظة الخرج، بأن الخرج ليست سلة غذاء وحسب وإنما أيضاً "مهد الرجال الذين أسهموا في مرحلة التأسيس منذ بداية الدولة"، مبيناً أن "المحافظة تحظى برعاية و اهتمام من صاحب السمو الملكي أمير منطقة الرياض وسمو نائبه وهو ما يهيئها لتشهد نقلة اقتصادية في مجال السياحة والاثار والتراث العمراني تكون قيادتها من قبل المحافظة وعلى رأسها سمو المحافظ وأهالي الخرج الكرام، وتحظى بكل الدعم والمساندة من الهيئة".
وقد أقر الاجتماع إنجاز خطة مركزة للتطوير السياحي في الخرج تشمل تطوير المواقع التراثية والمتاحف ومجالات تطوير الخدمات والمنتجات والفعاليات السياحية،وتطوير مسارات الاستثمار السياحي والبنية التحتية، كما تم إقرار إنشاء مكتب يتبع لجنة التنمية السياحية في الخرج تساهم فيه الهيئة مع المحافظة والبلدية والغرفة التجارية، وتشكيل مجلس استشاري من القطاع الخاص للإشراف على خطة التطوير برئاسة سمو المحافظ.
.+