إدارة مهرجان حلوة بقعاء تمدد العمل بساحة التمور شهر كامل

  • Play Text to Speech


مددت إدارة مهرجان حلوة بقعاء الذي اختتمت فعالياته الجمعة الماضية العمل بساحة تمور المهرجان التي تقع في مدخل المحافظة الغربي لمدة شهر كامل في أعقاب النجاحات الكبيرة التي حققها المهرجان وتوفيره لعدد كبير من منافذ البيع لمزارعي المحافظة والقرى المجاورة لها لتسويق منتجاتهم الزراعية من تمور حلوة بقعاء.
ومن جهتها قال سالم المشرف مدير مهرجان حلوة بقعاء الذي أقيم بتنظيم من محافظة وبلدية بقعاء ودعم وإشراف مباشر من لجنة التنمية السياحية بالمحافظة و مجلس التنمية السياحية بمنطقة حائل والهيئة العامة للساحة والآثار أن تمديد العمل بساحة التمور يأتي بعد النجاحات الكبيرة التي حققها المهرجان وتوفيره لفرص تسويقية حقيقية لمزارعي المنطقة وأضاف" بدء جني محصول تمر الحلوة يبدأ جنيه من الآن وحتى الشهر القادم لذلك فضلت إدارة المهرجان أن يتم العمل بالساحة لبيع وشراء التمور لإفادة مزارعي المنطقة من الإقبال الكبير على الساحة خلال أيام المهرجان".
وأشار إلى أن فعاليات المهرجان اشتملت على مسابقات "أفضل مزرعة نموذجية وأفضل عروض تمر وأكبر قناء حلوة وأفضل أكلة من مكونات التمر والصناعات الخوصية من النخيل وأمسيات شعرية ومحاضرات ونشاط مسرحي وسباق للخيل وأجنحة ومعارض وعروض للدراجات النارية ومسابقات ثقافية".
وأكد المهندس مبارك بن فريح السلامة أمين مجلس التنمية السياحية بمنطقة حائل والمدير التنفيذي لجهاز الساحة والآثار بالمنطقة أن الانعكاسات الاقتصادية والاجتماعية الايجابية التي أحدثها مهرجان حلوة بقعاء على مزارعي المنطقة وأهالي المنطقة بشكل عام يأتي منسجم مع توجيهات الأمير سعود بن عبد المحسن أمير المنطقة ورئيس مجلس التنمية السياحية في منطقة حائل والأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار بضرورة استفادة المجتمعات المحلية في المدن والمحافظات في السعودية من أي مهرجان أو فعالية تقام.
وأضاف المهندس السلامة"المهرجان ساعد على إشغال دور الإيواء والفنادق ومنافذ البيع المختلفة إضافة لتوفيره لعدد من فرص العمل المؤقتة في الفعاليات المتنوعة التي صاحبت المهرجان مشددا على أن ذلك هو الهدف الرئيس من إطلاق أي فعالية سياحية.
.+