"توطين"يدرب 15 مواطنا للترميم بالطين في قفار

  • Play Text to Speech


استمراراً لما تقدمه الهيئة العامة للسياحة والآثار في مجال التدريب والتأهيل يقيم المشروع الوطني لتنمية الموارد البشرية السياحة(توطين) الســبت  28-4-2009م برنامجاً تدريبياً لتدريب وتـأهيل (15) مواطناً من أهالي قرية قفار بمنطقة حائل على حرفة (الترميم بالطين ).
وقال الدكتور عبدالله بن سليمان الوشيل مدير عام المشروع الوطني للتنمية الموارد البشرية أن البرنامج يندرج تحت برامج الاستثمار في الموارد البشرية ودعم الصناعات الحرفية والتي يعمل عليها المشروع ويستهدف تدريب مجموعة من الحرفين في قفار على حرفة الترميم بالطين على أحدى البيوت القديمة بالمنطقة ، ليصبحوا من أوائل الشباب الذين يتم تدريبهم في المنطقة على هذه الحرفة إضافة إلى هدف الحفاظ على تلك الحرف من الاندثار.
وأشار الدكتور الوشيل إلى أن البرنامج سينفذ بالتعاون مع مركز النخلة للصناعات الحرفية وكذلك جهاز السياحة في منطقة حائل ، مضيفاً أن مدة البرنامج أسبوعين من التدريب النظري والعملي المكثف.
وأكد الدكتور الوشيل على حرص صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة على أن تركز برامج الهيئة ومبادراتها على خدمة المواطن في جميع المجالات ومنها مجال التدريب والتأهيل التي تخدم خطة التنمية السياحية الشاملة. مشيداً بالتعاون الكبير الذي وجده المشروع من جميع الشركاء المساهمين مع الهيئة في هذا البرنامج ومشيراً إلى أن الهيئة أدركت ومنذ البداية أهمية الشراكة لتحقيق أهدافها وتنفيذ برامجها.
وألمح الدكتور الوشيل إلى أن المشروع سيسعى مع شركائه لتأمين حاضنة أعمال أو مجالات عمل للمشاركين في هذا البرامج وغيرها من برامج تأهيل الحرفيين والحرفيات لتفعيل ما تدربوا عليه وتأمين تسويق منتجاتهم ليتحقق الهدف الاجتماعي المنشود من تطوير مهارات هؤلاء الحرفيين المتمثل في تأمين مصدر دخل لهم للمساهمة في تخفيف أعباء الحياة عليهم وعلى أسرهم.
.+