الأمير سطام يدشن المعرض المصاحب والفعاليات التراثية على هامش ملتقى السفر والاستثمار السياحي

  • Play Text to Speech


افتتح صاحب السمو الملكي الأمير سطام بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض بالنيابة الأحد  12-4-2009lم ملتقى السفر والاستثمار السياحي السعودي 2009م  الذي تنظمه الهيئة العامة للسياحة والآثار تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض وذلك في قاعة الأمير سلطان بن عبد العزيز في فندق الفيصلية بالرياض.
وفور وصول سموه مقر الحفل افتتح المعرض المصاحب للملتقى وقام سموه بجولة في هذا المعرض الذي يحوي أجنحة لعدد من الشركات العاملة في المجال السياحي بالإضافة إلى مجالس عدد من مجالس التنمية السياحية وجناح الهيئة العامة للسياحة والآثار.
ثم توجه سموه لقاعة الاحتفال حيث بدئ الحفل بآي من الذكر الحكيم, ثم ألقى أمين عام منظمة السياحة العالمية المكلف الدكتور طالب الرفاعي كلمة تحدث فيها عن مستقبل السفر والسياحة في القرن الواحد والعشرين، مستعرضاً العوامل التي تؤثر في ازدهار السياحة والتحديات التي تواجه السياحة في هذا القرن والأزمة المالية والاقتصادية الحالية وتأثيرها على السياحة في العالم بشكل عام والشرق الأوسط بصفة خاصة  إلى جانب المخاطر المحتملة على القطاع السياحي والمستقبل المشرق للسياحة والسفر في منطقة الشرق الأوسط.
بعد ذلك ألقى صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار كلمة رفع فيها الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير سطام بن عبد العزيز على تشريفه لافتتاح الملتقى مشيرا إلى أن  هذه الرعاية تأتي في إطار الدعم والاهتمام الذي توليه القيادة حفظها الله للهيئة العامة للسياحة والآثار وكافة أنشطتها الهادفة إلى الارتقاء بالتنمية السياحية في المملكة،بعد ذلك تم عرض فلم تخيل الذي يحوي لقطات عن السياحة السعودية والمنجزات التي تحققت لها.
بعد ذلك ألقى صاحب السمو الملكي الأمير سطام بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض بالنيابة كلمة نوه فيها بالنقلات النوعية التي حققتها الهيئة العامة للسياحة والآثار في سبيل تحويل السياحة إلى قطاع اقتصادي منتج في ظل الدعم الذي تجده من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني حفظهم الله.
ثم قام سموه بتكريم رعاة الملتقى وهم: شركة جبل عمر للتطوير العمراني (الراعي البلاتيني), الخطوط الجوية العربية السعودية (الناقل الرسمي)، المجموعة السعودية للأبحاث والتسويق (الراعي الرئيسي)، وتلفزيون وراديو مركز الشرق الأوسط mbc (الراعي الفضائي الحصري)، والشركة السعودية للنقل الجماعي (راعي الرحلات السياحية)، وسيكست لتأجير السيارات (راعي ضيوف الملتقى) ، وشركة عبد اللطيف جميل للاستثمارات العقارية (الراعي الذهبي)، ومجموعة عبد المحسن الحكير، والهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، ومرسى الأحلام، وبلدية الأحساء - مجلس التنمية السياحية بالأحساء، ومجموعة الطيار للسفر والسياحة، ومجموعة شركات إيلاف،و شركة صفوة الراقية للاستثمار والتطوير العقاري، وفندق هيلتون، والبريد الممتاز، وشركة الرياض للتعمير , وشركة اللمحات العصرية لفن المعارض (الرعاة الفضيون).
ويقام الملتقى تحت شعار "السياحة للجميع.. شراكة لتنمية مستدامة" ويستمر لمدة خمسة أيام , ويركز برنامج المؤتمر لهذا الملتقى على القضايا التي تؤثر في صناعة السياحة السعودية والتجارب السابقة لبعض الدول المتقدمة في هذا المجال والمبادرات والبرامج ذات الصلة بالاستثمار في قطاعي السياحة والسفر.
وسيبحث المؤتمر في جلساته من خلال جلسات وورش العمل التي تبدأ اليوم الاثنين ويشارك فيها  29 متحدثا منهم 19 متحدثا دوليا بالإضافة إلى متحدثين ومستثمرين سعوديين محاور رئيسية تتعلق بفرص الاستثمار السياحي، ومقومات المملكة السياحية كوجهة سياحية , كما يستعرض الملتقى عددا من أبرز التجارب الناجحة في مجالات الاستثمار الفندقي والسفر والسياحة والوجهات السياحية وسياحة المعارض والمؤتمرات والإعلام السياحي.
ويقام على هامش الملتقى معرض كبير بمشاركة عدد من كبريات الشركات والجهات العاملة في مجال السفر والاستثمار السياحي. ويقام على هامش الملتقى عدد من الفعاليات التراثية وذلك في موقع الملتقى في الفيصلية.
.+