المتحف الوطني يكرم الأميرة عادلة بنت عبدالله

  • Play Text to Speech


كرم المتحف الوطني صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبدالله بن عبدالعزيز رئيسة الهيئة الاستشارية في المتحف الوطني تثمينا لدورها الفعال في المساهمة في تطوير العمل المتحفي ورسم السياسة العامة لتوجهاته وبرامجه وأنشطته.
وأشاد صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار في كلمة ألقيت خلال حفل المعايدة الذي نظمه المتحف بالدور الذي قامت به سمو الأميرة عادلة بنت عبد الله.
وقال في الكلمة التي ألقتها نيابة عنه مشرفة القسم النسائي بالهيئة نجلاء الخليفة: "من السنن الحسنة الالتقاء في هذه المناسبة التي تذكي روح المودة والألفة، كما أجدها مناسبة يتم تكريم شخصية متميزة على مستوى الوطن هي صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبدالله بن عبدالعزيز التي حملت على عاتقها رئاسة الهيئة الاستشارية للمتحف منذ تشكيلها قبل تسعة أعوام مضت وحتى الآن".
في حين، نوه مدير عام المتحف الوطني الدكتور عبدالله السعود في كلمة خلال الحفل ألقتها بالنيابة عنه مديرة القسم بالمتحف بجهد ودعم سمو الأميرة عادلة بنت عبد الله، وقال :إن الوفاء لأهل الوفاء واجب يحتمه الدين والعرف وإنه لشرف لنا أسرة المتحف تكريم سمو الأميرة عادلة تثمينا للجهد الكبير والدعم غير المحدود ورعاية للمتحف ومنسوبيه".
ورأت رئيسة قسم العلاقات العامة بالمتحف غادة اليحيا أن مركز الملك عبدالعزيز التاريخي يجسد الدور التاريخي والتطور الحضاري الذي مرت به المملكة، والتذكير بمسيرة كفاح أجدادنا كما يعكس البعد الثقافي والوطني للمملكة إضافة لدوره في التعريف بالإسلام وحضارته وتاريخ الجزيرة العربية".
.+