البعثة السعودية الفرنسية لمسح المواقع الأثرية في منطقة تبوك –موقع كلوة

  • Play Text to Speech


مشروع البعثة السعودية الفرنسية
لمسح المواقع الأثرية في كلوة
بمنطقة تبوك


الجهة المنفذة: قطاع الآثار وجامعة نانسي الثانية

 

موقع كلوة:

تقع كلوة داخل محمية الطبيق على بعد 280 كم شمال شرقي مدينة تبوك، ويمكن الوصول إليها عبر الطريق الواصل بين تبوك وطبرجل عبر طريق ترابي يصل إلى كلوة ابتداءً من مركز فجر الواقع على بعد 180كم من تبوك ومروراً بمركز مغيرة.

 

الفريق أثناء أعمال التنقيب

ملخص الأعمال:

وقعت الاتفاقية في عام 1428هـ، وتم تنفيذ موسمين للعمل الميداني في الموقع، في الأول منهما (1428هـ) تم التركيز على أعمال المسح الأثري، وفي الموسم الثاني (1429هـ) أجريت أعمال حفر محدودة بالإضافة إلى استكمال أعمال المسح الأثري.

 

الفريق في أثناء أعمال التنقيب

 

 

 

أبرز النتائج:

يعد موقع كلوة الأثري والمواقع المحيطة به من المواقع الأثرية المهمة والغنية بالعناصر الأثرية المميزة التي تدل على أن المنطقة شهدت استيطاناً على نطاق واسع منذ فترة مبكرة من حياة الإنسان، وامتد لفترات طويلة ومتعاقبة.

 

ويمكن تمييز عدد من المراحل الحضارية التي تبدأ بفترة ما قبل التاريخ مروراً بالعصور التاريخية، والفترة السابقة للإسلام إلى جانب الفترة الإسلامية، ويبدو أن العوامل المناخية أثرت على حياة الإنسان في هذه المنطقة؛ الأمر الذي جعل الاستقرار مرتبطاً بشكل كبير بتوفر الظروف المناخية الملائمة ولا سيما المياه.

 

وتظهر فترة ما قبل التاريخ أكثر وضوحاً بالموقع؛ حيث يمكن ملاحظة انتشار الأدوات الصوانية في كلوة والمواقع المحيطة بها بشكل كثيف، ومبدئياً يمكن أن تنسب هذه الأدوات إلى العصر الحجري الحديث الذي شهد- بلا شك - في مراحله الأخيرة المحاولات الأولى للاستقرار الذي ارتبط ببعض المنشآت البسيطة المنتشرة بالموقع والمنطقة المحيطة به، وهذه المنشآت على الأرجح استمرت في التزايد تدريجياً خلال العصور التاريخية والإسلامية. و من جانب آخر عثر الفريق على عدد كبير من الرسوم الصخرية الآدمية والحيوانية تجسد حياة الإنسان في هذه المنطقة إلى جانب العديد من النقوش بالخط الثمودي (المحلي)، ومن الفترة الإسلامية عثر على عدد من النقوش والكتابات الإسلامية تعود لفترات متفاوتة كما يتضح من أسلوب خطها.

 

                                                                  الفريق في  أثناء أعمال التنقيب

 

 

.+