البعثة السعودية الفرنسية لمسح النقوش القديمة في منطقة نجران

  • Play Text to Speech


البعثة السعودية الفرنسية

لمسح النقوش القديمة في منطقة نجران
 
الموسم الثاني 1429هـ
 
الجهة المنفذة: مركز دراسة الشرق وحوض البحر المتوسط بمعهد الدراسات
السامية القديمة بالمركز الوطني الفرنسي للبحث العلمي
 
 
ملخص الأعمال :
  • القيام بمسح أثري لمنطقة نجران، وتسجيل وتوثيق المواقع الأثرية، وذلك بهدف تثبيتها على الخرائط، ورسم مخططات للمنشآت الأثرية المتبقية في المنطقة.
  • توثيق جميع قطع الفخار التي تم جمعها عند زيارة المواقع بعد تنظيفها وتصويرها، ووصفها ورسمها.
  • إدخال النقوش والمخربشات والرسومات الصخرية إلى نظام معلومات بالصور والتحليل  الذي يحتوي على رقم النقش المتسلسل، وإحداثيات ورمز النقش، ووصفه، ونوعيته، ولغته، ومضمونه، وتاريخه، خصوصاً للنقوش التاريخية الموجودة في موقع حمى وجبل كوكب .
  • التركيز على موقع (عان جمل) بشكل كبير في هذا الموسم لاحتوائه الكثير من المخربشات والنقوش والرسومات، وذلك من خلال تصويره وتسجيل البيانات وتوثيقها. وتم إدخال كافة المعلومات إلى الحاسب الآلي وفق النظام المعلوماتي الذي ذكرناه أعلاه، وفي نفس الوقت يتم تحضير كتاب بذلك بالاشتراك مع الباحثين السعوديين، وسيتم نشرة باللغة العربية من قبل الهيئة العامة للسياحة والآثار.
http://scta.gov.sa/Antiquities-Museums/Researches/PublishingImages/AncientInscriptionsInNajran/3.jpg
مخربشات ونقوش ورسوم صخرية متنوعة من موقع عان جمل

قام أعضاء الفريق بزيارة موقع الأخدود والالتقاء بفريق التنقيب السعودي الأثري الذي يعمل في الموقع ضمن مشاريع قطاع الآثار، وتم مناقشة بعض المسائل المتعلقة بالنقوش القديمة وربطها بنتائج التنقيبات الأثرية في الموقع.

http://scta.gov.sa/Antiquities-Museums/Researches/PublishingImages/AncientInscriptionsInNajran/1.jpg
مجموعة من النقوش القديمة المنتشرة على واجهات الصخور
أبرز النتائج:
  • تم تسجيل 41 مخربشة في منطقة بئر حمى، ورسومات صخرية متنوعة موزعة على صخور مبعثرة، وكتابات عربية ذات أسطر قليلة بالإضافة إلى العديد من القبور التي تعود إلى العصر البرونزي.
  • في موقع عان هلكان ( جبل كوكب)  تم تسجيل العديد من المخربشات، والرسومات الصخرية، والنقوش القديمة التي تتناول أحداثاً مهمة لسكان نجران و عملية إخضاعهم للدخول في الديانة اليهودية، وتذكر بعض هذه النقوش عدد الذين قتلوا خلال المعارك، وحرق بيعة نجران وظفار والمخا، وأصحاب النقوش من اليزنيين اللذين رفضوا الخضوع للأحباش المناصرين لبيزنطة.

http://scta.gov.sa/Antiquities-Museums/Researches/PublishingImages/AncientInscriptionsInNajran/2.jpg

  • تدل كل النقوش على أن الموقع كان في أكثر الاحتمالات مكانا تمارس فيه طقوس وشعائر دينية من قبل أصحاب القوافل التي كانت تحط رحالها بآبار حمى ثم تواصل سيرها مرورا بعان جمل، وتحتوي بعضها على اسم المعبود القديم (ذي سماوي) لواحة نجران، ولاننسى أن الحميريين تركوا لنا في آبار حمى وفي كوكب نقوشا تاريخية مهمة من القرن السادس الميلادي، ولدينا من موقع عان جمل نقشين تركهما لنا أحد قواد قادة ملوك حمير من القرن الثالث الميلادي.

 

  • يمكننا إعطاء تاريخ تقريبي لهذه النقوش المسندية ما بين النصف الثاني من الألف الأول قبل الميلاد إلى القرن السادس الميلادي، بالإضافة إلى عدد من النقوش العربية الإسلامية المبكرة.

 

  • تتضمن الواجهات الصخرية رسومات متنوعة ومتقنة مكونة في أغلبها من رسوم حيوانات أهمها الجمال إلى جانب البقر والنعام والوعول والخيول والظباء. ويوجد أيضا مشاهد آدمية تمثل نساء في وضعية رقص تظهر بشكل واضح رمز الخصوبة عند المرأة، ورجال فرسان ومحاربين، ويرافق إحدى الرسوم الآدمية اسم الشخص الذي تم تصويره وهي امرأة تدعى عم كهل.
.+