اهتمام إعلامي روسي بمعرض "روائع آثار المملكة عبر العصور"

  • Play Text to Speech


​تحظى إقامة معرض "روائع آثار المملكة العربية السعودية عبر العصور" الذي يستضيفه متحف الارميتاج في مدينة سانت بطرسبيرغ  بروسيا بالتعاون مع الهيئة العامة للسياحة والآثار اهتماما إعلاميا كبيرا في روسيا حيث حرصت عدد من وسائل الإعلام الروسية على إيفاد مراسليها إلى مدينة سانت بطرسبيرغ  لتغطية حفل الافتتاح والمؤتمر الصحفي لسمو رئيس الهيئة مع وسائل الإعلام الروسية والعالمية, كما طلبت عدد من القنوات الروسية إجراء لقاءات تلفزيونية خاصة مع سمو  رئيس الهيئة.
وكانت قناة روسيا اليوم قد استبقت افتتاح المعرض بتكليف مراسلها في الرياض بإجراء لقاء مع سمو رئيس الهيئة, وإعداد تقارير عن أبرز المواقع الأثرية والتراثية في المملكة حيث قامت القناة بتصوير تقارير في مدائن صالح والدرعية التاريخية والمصمك وسوق الزل سيتم عرضها أثناء إقامة المعرض.
وعرض موقع (روسيا اليوم) على الانترنت تقريرا أشار فيه إلى أن المعرض حقق نجاحا كبيرا في محطتيه السابقتين في متحف اللوفر الفرنسي ومتحف لاكاشيا في اسبانيا.
وأضاف التقرير: "هذا اول معرض واسع جدا لآثار قديمة من المملكة يقام خارج حدودها. سيحوي المعرض اكثر من 400 قطعة اثرية من متاحف المملكة، وبالمرتبة الاولى من شبه الجزيرة القديمة ومن القرون الوسطى.
 وستشمل المعروضات ثقافة وفنون مختلف الحضارات التي وجدت على ارض شبه الجزيرة العربية من العصر الحجري القديم وحتى إقامة المملكة السعودية في بداية القرن العشرين".
وتابع التقرير: "ستشكل الطرق التجارية وطرق الحجاج التي تربط شبه الجزيرة مع العالم الخارجي، وكذلك بين مختلف اجزائها، موضوع المعرض الرئيسي. ويعود قسم كبير من معروضات المعرض للعهد الجاهلي، وتبين  انتعاش العلاقات بين دول الجزيرة القديمة مع جيرانها ـ بلاد الرافدين ومصر ووادي السند والعالم الاغريقي. وسيحوي المعرض أيضا آثارا من العهد الاسلامي وآثار تم العثور عليها على طرق الحج التي تربط مختلف أجزاء العالم الاسلامي مع مكة المكرمة والمدينة المنورة". 
.+